الرئيسية تنمية الصحة والتعليم .. محور الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي بالعيون

الصحة والتعليم .. محور الدورة الاستثنائية للمجلس الجماعي بالعيون

كتب في 5 مارس 2019 - 12:44 م
مشاركة

  عقد المجلس الجماعي أشغال دورته الإستثنائية بالقصر الجماعي بالعيون يومه الثلاثاء 5 مارس على الساعة العاشرة صباحا، الجلسة شهدت حضور ممثلين عن قطاعات الصحة والتعليم وإشراف من والي جهة العيون- الساقية الحمراء، عبد السلام بكرات، وبرئاسة مولاي حمدي ولد الرشيد رئيس المجلس الجماعي، وباشا المدينة، بالإضافة إلى أعضاء المجلس.

  الوضعية المتردية لمستشفى الحسن بن المهدي كانت محور تقرير قدمته المستشارة كجمولة منت أبي، رئيسة لجنة الصحة بالمجلس البلدي، وهو التقرير المدعم بالصور الذي ركز على أهم مكامن الخلل التي يعيشها المستشفى الجهوي الحسن بن المهدي، الشيئ الذي ينعكس سلبا على خدمات القطاع الصحي بالجهة، بوصفه المستشفى المركزي الوحيد المتعدد التخصصات، ويغطي احتياجات مختلف الأقاليم بها. واقع يزداد سوء نظرا لضعف الخدمات، والخصاص الملاحظ في حاضنات المواليد الجدد، والنقص في الكادر البشري وهو الملاحظ بشكل بارز على مستوى المراكز الصحية التي تعنى بالتشخيص، بالإضافة لعدم الاستفادة من مخزون الأدوية بالصيدلية الإقليمية.

  وتفاعلا مع التقرير، شدد رئيس المجلس الجماعي على وجوب الأخذ بالملاحظات الواردة فيه، وتوحيد جهود مختلف الفاعلين لتقريب الخدمات الطبية وتنويعها وتلبية مطالب الساكنة، مشيرا أن مجموعة من النقاط الواردة بالتقرير تنذر بوضع كارثي وجب تجاوزه من خلال معالجة مكامن الخلل والإقتداء بتجارب متميزة لمجموعة من المستشفيات على المستوى الوطني، مؤكدا على ضرورة توزيع الأدوية بالمجان وتوفير سيارات الإسعاف للتنقل خارج الإقليم بثمن في متناول الجميع، وذلك لتقديم خدمات صحية أفضل، تلبي احتياجات الساكنة وتواكب النمو الديمغرافي بالمنطقة.

مندوب الصحة والمدير الجهوي للصحة بالعيون ركز على تقرير اللجنة، مؤكدا على جدية المندوبية من أجل العمل المتواصل لتجاوز الخلل ومعالجة الإكراهات العملية على مستوى مستشفيات المدينة من خلال توفير الكادر البشري المتخصص، مشيرا إلى التقدم الحاصل بهدف توفير المنشآت الصحية اللازمة، والتي وصلت أشغال تشييدها مراحل متقدمة في إشارة للمركز الإستشفائي والمصحة الدولية بالعيون، وهو ما يبشر بتوفير بنيات استشفائية لسد الخصاص الحاصل في الخدمات العلاجية، ويرقى لتطلعات الساكنة والمشرفين على تدبير القطاع.

 والي العيون الساقية الحمراء، أكد في مداخلته على قرب العمل بمركز علاج السرطان بالعيون، والذي سيعرف انطلاقته الفعلية الشهر القادم، وهو ما سيساهم في سد الخصاص الحاصل في هذا التخصص، ويجنب المرضى عناء السفر للحصول على الخدمات الطبية.

   نقاش أعضاء المجلس الجماعي لواقع قطاع التعليم من خلال تقرير لجنة التعليم والصحة ، تم التركيز فيه على نقطتي نظافة المؤسسات التعليمية بالمدينة، والتي وجب أن توليها المؤسسات التعليمية الأولوية في علاقتها بشركات المناولة، بالإضافة لمشكل نقص الكادر البشري الذي يعانيه القطاع ويسبب اكتضاضا للتلاميذ بالفصول الدراسية، وهو النقاش الذي تفاعل معه الحنصالي مبارك مدير الأكاديمية الجهوية للتعليم  بشكل إيجابي.

 خلال النقاش شدد المتدخلون على أن القطاع التعليمي أصبح يشهد وضعية كارثية، تستوجب إصلاح شامل للمنظومة التربوية يستهدف البحث عن حلول عملية لإصلاح الخلل بهذا القطاع الحيوي، من خلال معالجة المشاكل المتعلقة بالوضع التعليمي العام، وتلك الناتجة عن سوء التسيير والتدبير.

error: Content is protected !!