الرئيسية سياسة موريتانيا .. صمت انتخابي في الشارع وصخب على الفيسبوك قبيل يوم الإقتراع

موريتانيا .. صمت انتخابي في الشارع وصخب على الفيسبوك قبيل يوم الإقتراع

كتب في 21 يونيو 2019 - 7:00 م
مشاركة

دخلت موريتانيا قانونياً اليوم الجمعة في مرحلة « الصمت الانتخابي »، وهو يوم واحد يفصل الحملة الانتخابية بيوم الاقتراع الرئاسي، الذي سيجري غداً السبت، ولكن هذا « الصمت الانتخابي » رغم مرور ساعات منه، ما يزال غير ساري المفعول على مواقع التواصل الاجتماعي حيث يحتدم التنافس بين المرشحين وأنصارهم.


شوارع العاصمة نواكشوط بدت شبه خالية من الخيم التي ظلت متنصبة طيلة الأسبوعين الماضيين، كما نزعت أغلب مظاهر الدعاية الانتخابية، وسكتت مكبرات الصوت، عملية تولت الشرطة تنفيذها والحرص على ضمان الالتزام بها.


أما في مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة « الفيسبوك » الذي يعد المنصة الأكثر استخداماً في موريتانيا، فما يزال صدى الحملات الانتخابية محتدماً، وتواصل صفحات المرشحين نشر الدعايات التي تحث الناخبين على التصويت لصالحهم.


رغم أن المواد القانونية المنظمة للانتخابات، تمنع على أي كان استخدام أي وسيلة للنشر في الدعاية الانتخابية خلال يوم الصمت الانتخابي، قانون ربما يعتقد رواد مواقع التواصل الاجتماعي أنه لا يعنيهم.


نشرت الصفحة الرسمية للمرشح للرئاسيات محمد ولد مولود في الساعات الأولى من صباح اليوم الجمعة، أي بعد ساعات قليلة من بداية الصمت الانتخابي، نشرت بعض الصور لمهرجانه الختامي وكتبت تدعو الناخبين للتصويت له.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!