الرئيسية سياسة الخارجية الفرنسية: ندعم مسار تسوية نزاع الصحراء وننتظر تعيين وسيط أممي جديد

الخارجية الفرنسية: ندعم مسار تسوية نزاع الصحراء وننتظر تعيين وسيط أممي جديد

كتب في 2 يوليو 2019 - 9:26 م
مشاركة

جدد جان إيف لودريان، وزير الشؤون الخارجية الفرنسي، اليوم الثلاثاء، تأييد ودعم بلاده لمسار التسوية الذي تشرف عليه الأمم المتحدة، وعملية التفاوض بين طرفي نزاع الصحراء، للتوصل الى حل ضمن الإطار الذي حددته الهيئة الأممية.


وأضاف المسؤول الحكومي الفرنسي، أن “غياب حل لقضية الصحراء، يزيد من تقويض التكامل الإقليمي في شمال إفريقيا، إلى جانب العواقب الإنسانية” في إشارة ضمنية إلى اللاجئين الصحراويين بمخيمات تندوف.


وزير الدبلوماسية الفرنسية، أكد في رده على سؤال كتابي للنائب البرلماني عن الحزب الحاكم سيباستيان نادو، أن “الحكومة الفرنسية تتابع عن كثب تطورات قضية الصحراء، وتنتظر تعيين الامين العام للأمم المتحدة لمبعوث اممي جديد لمواصلة النتائج الإيجابية التي تم تحقيقها خلال مباحثات جنيف، بفضل جهود الرئيس الألماني الأسبق هورست كولر الذي كان يقود مهمة الوساطة الأممية في الملف.


يذكر أن مسلسل التسوية الأممية لنزاع الصحراء متوقف منذ إعلان الألماني هورست كولر استقالته من منصب مبعوث شخصي للأمين العام للأمم المتحدة بالصحراء، في 22 ماي الماضي، حيث كانت محادثات جنيف الأولى والثانية أخر المحطات السياسية التي جمعت أطراف النزاع الأربعة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

error: Content is protected !!