الرئيسية سياسة وسط تهديد البوليساريو بالحرب .. الرباط تصر على مواصلة البناء وتأهيل معبر الكركرات

وسط تهديد البوليساريو بالحرب .. الرباط تصر على مواصلة البناء وتأهيل معبر الكركرات

كتب في 15 أغسطس 2019 - 3:51 م
مشاركة

هددت البوليساريو مرة أخرى بالعودة الى السلاح ضد إطلاق السلطات المغربية لمخطط تنموي لتأهيل المعبر الحدودي الكركرات.

وكشفت الحكومة المغربية، مؤخرا، عن نية إنشاء منصة لوجستية في منطقة الكركرات لتفادي المشاكل والخسائر الاقتصادية المرتبطة بمعبر الكركرات.

هذا وكانت السلطات المغربية قد شيدت منازل لفائدة الشرطة الحدودية ورجال الدرك الملكي والجمارك، في إطار حرصها على توفير الظروف المواتية لمراقبة مافيات تهريب السلاح والمخدرات وتأمين التنقل السلس للأشخاص والبضائع”.


فاطنة لكحيل، كاتبة الدولة المكلفة بالإسكان، بدورها أكدت أن المعبر الحدودي الفاصل بين المغرب وموريتانيا قد حظي بإنجاز 12 منزلا بمبلغ إجمالي قدر بـ10 ملايين درهم (نحو مليون دولار)، خصصت لإيواء رجال الشرطة والعمال العاملين على الحدود مع موريتانيا.


وتولي الرباط أهمية كبيرة لمعبر الكركرات التجاري، الذي اعتبرته المسؤولة الحكومية “بوابة نحو أفريقيا” مشيرة أن “الأشغال متواصلة بالمنطقة من أجل إنجاز المرحلة الثانية من مخطط تنمية المعبر الحدودي، في إطار مخطط تنموي شامل للنهوض بأوضاع إقليم أوسرد بميزانية بلغت أكثر من 118.47 مليون درهم (زهاء 12 مليون دولار)، من أجل الرفع من الجاذبية الاقتصادية لمعبر الكركرات”.


وفي رسالة وجهتها قيادة البوليساريو إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن، الأسبوع الماضي، شددت إنها “تحتفظ بحقها المشروع في الرد على جميع الأعمال الاستفزازية التي يقوم بها المغرب في المنطقة العازلة الكركرات”.


وفي هذا الصدد، احتج زعيم الجبهة، إبراهيم غالي، في رسالته، على تعزيز السلطات المغربية، في اليومين الماضيين، معبر الكركرات بعناصر أمنية جديدة وإسكانهم في موقع بالقرب من “الطريق المعبد”، كما ندد بقيام السلطات المغربية بـ”بناء كوخ لإيواء المجموعة المذكورة وهي على وشك بناء مبان غير قانونية إضافية في المنطقة”.

error: Content is protected !!