الرئيسية مدارات عمالة السمارة تُفند ما تم تداوله حول مسيرة “لخلايف والقياد” وتكشف حقيقة الأمر

عمالة السمارة تُفند ما تم تداوله حول مسيرة “لخلايف والقياد” وتكشف حقيقة الأمر

كتب في 20 سبتمبر 2019 - 9:00 م
مشاركة

نفى مصدر مؤذون بعمالة السمارة ما تم تداوله بخصوص تنظيم مسيرة من لدن أعوان سلطة على غرار “لخلايف” والقياد التابعين لباشوية السمارة للمطالبة بالمؤونة.


وفند المصدر ما تم تداوله واصفا ذلك بـ”الأخبار المغلوطة التي لا تمت للمهنية بصلة”، مشيرا الى أن “تداوله يدخل في نطاق تصفية حسابات ضيقة تظل السلطات المحلية بالسمارة بعيدة عنها وعلى مسافة الف ميل منها”.


وإستهجن المتحدث ما أشيع معتبرا إياه يدخل في نطاق “التشويش  وإستهداف سمعة أعوان السلطة بمدينة السمارة، الذين يقومون بجهود حثيثة على مختلف المستويات للمساهمة في عجلة التنمية وأمن المدينة وخدمة الساكنة”.


وكشف المتحدث أن تجمع “لخلايف” والقياد ليس بالمعطى الصحيح، حيث “يتعلق الأمر بمقدمين معدودين على رؤوس أصابع اليد الواحدة، توجهوا لباشوية الإقليم وذلك في سياق الإستفادة من مبادرة تخصصها جمعية الأعمال الإجتماعية التابعة لعمالة إقليم السمارة” وتروم من خلالها تقديم “دعم لأطر العمالة بخصوص اللوازم الدراسية برسم السنة الدراسية الحالية”، بالإضافة الى “مطلب يتعلق بتزويدهم بقسيمة للمواد الأساسية، وهي المطالب التي تفهمها باشا الإقليم ووعد بمعالجتها إداريا”.


وأبرز المتحدث ان إشاعة هكذا “مناورات” تحمل في طياتها “تسويق صورة غير حقيقية عن عن أطر العمالة من وعن أبناء الإقليم العاملين فيها في ظل ترصد بعض الجهات لزلاتهم”.

error: Content is protected !!