الرئيسية سياسة أزيد من 100 ضحية تعذيب بسجون البوليساريو يراسلون الأمين العام للأمم المتحدة

أزيد من 100 ضحية تعذيب بسجون البوليساريو يراسلون الأمين العام للأمم المتحدة

كتب في 28 نوفمبر 2019 - 8:32 ص
مشاركة

وجه أكثر من 100 شخص من ضحايا قيادة جبهة البوليساريو بسجن الرشيد سيء الذكر رسالة للرأي العام الدولي والمحلي ومؤتمر جبهة البوليساريو 15 المنظم في في الفترة مابين 19 و23 دجنبر المقبل بتفاريتي، و وزارة الخارجية الجزائرية، والامين العام للامم المتحدة، و وزارة الخارجية المغربية  والموريتانية، وجمعيات حقوق الإنسان.


وأحاط الموقعون على الرسالة الرأي العام المحلي والدولي بالتعذيب الممنهج والإنتهامات الجسيمة في حقوق الأنسان التي تعرضوا لها  في السجون السرية لجبهة البوليساريو، وقتل على إثرها الأبرياء نتيجة لأنواع التعذيب الجهنمي البربري الذي فاق التصور في العنهجية والحقد من طرف  اعضاء من اللجنة التنفيذية لجبهة(البولساريو ) على غرار سيدي احمد البطل، والبشير مصطفي السيد، ثم عمار الحضرامي، حسب الرسالة.


وحمل الضحايا الموقعون على الرسالة هؤلاء كامل المسؤولية للجرائم التي تعرضوا لها دون وجه حق ، كالتعذيب النفسي والجسدي، وإجبار زوجات المعتقلين على الطلاق و وتزويجهن غصبا عنهن ببعض الجلادين، وذلك تحت غطاء جبهة البوليساريو.


وأصر الضحايا على فضح الجرائم التي تعرضوا لها في سجن الرشيد، وتنوير الرأي العام  الصحراوي، مطالبين بالكشف عن مصير المفقودين والشهداء ورفات الأموات بالمقابر السرية، وعزل جميع القيادات المتورطة في هذه الجرائم، ثم اعتماد الأسلوب الصحراوي في جبر الضرر والانصاف ورد االإعتبار.

error: Content is protected !!