الرئيسية تنمية السلطات تفتح الخط بين طانطان وشاطئ الوطية

السلطات تفتح الخط بين طانطان وشاطئ الوطية

كتب في 9 يونيو 2020 - 9:42 م
مشاركة


استأنفت سيارات الأجرة من الصنف الأول بطانطان، اليوم الثلاثاء، عملها في الخط الرابط بين مدينة طانطان وجماعة الوطية، بعد توقف دام أزيد من شهرين ونصف الشهر، بسبب الإجراءات المتخذة من طرف السلطات العمومية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.


ويأتي هذا القرار بعد اجتماع عقدته السلطات المحلية، أمس الاثنين، مع ممثلين نقابيين عن مهنيي قطاع سيارة الأجرة بطانطان، بحضور مسؤولين عن المصالح الأمنية والقسم الاقتصادي بعمالة الإقليم، والذي خلص إلى إمكانية فتح الخط الرابط بين المدينة والميناء، شريطة الالتزام بالتدابير الرامية إلى محاربة تفشي الوباء.


ومن بين الإجراءات الاحترازية التي التزم السائقون باحترامها، الاكتفاء بنقل المواطنين المتوفرين على وثيقة التنقل دون غيرهم، على ألا يتجاوز عدد الراكبين ثلاثة أشخاص، مع احترام شروط النظافة والتعقيم والتباعد الاجتماعي وإجبارية ارتداء الجميع للكمامات الواقية.


وكان المكتب الإقليمي للنقابة الوطنية لسيارة الأجرة، الصنف الأول بطانطان، طالب في مراسلة موجهة إلى عامل الإقليم، بفتح الخط الرابط بين مدينة طانطان وجماعة الوطية، لما سيكون لهذا القرار من أثر إيجابي في التخفيف من المعاناة التي يعيشها المهنيون تزامنا مع حالة الطوارئ الصحية.


وأشارت الهيئة المنضوية تحت لواء الاتحاد العام للشغالين في المغرب، إلى أن مهنيي قطاع سيارة الأجرة، الصنف الأول، يعتبرون من بين الفئات الأكثر تضررا من التوقف الذي طال حركة التنقل بين المدن، باعتباره أحد الإجراءات الاحترازية المهمة التي أقرتها السلطات العمومية لمنع تفشي الوباء.

كما أكدت شغيلة سيارة الأجرة بطانطان، التزامها التام بكافة التدابير التي أقرتها الدولة بغية منع انتشار كورونا، واستعدادها الكبير من أجل اتخاذ جميع الإجراءات الوقائية والاحترازية.

error: Content is protected !!