3 أبريل 2019

الجيش المغربي والأمريكي يتدربان على الذخيرة الحية في طانطان

بمنطقة كاب درعة، غير بعيد عن مدينة طانطان، استمرت ظهر اليوم الأربعاء مناورات الأسد الإفريقي لسنة 2019، حيث انتقل الجيشان المغربي والأمريكي إلى التدرب على إصابة الأهداف البعيدة عن طريق التصويب بالقذائف، فضلا عن الاستعراض الجوي، الذي قدمته طائرات “إف 16” أمام وفد عسكري رفيع المستوى من كلا الجانبين.

عـرض الـمـزيـد
error: Content is protected !!